حقيقة إلغاء مادة النربية الدينية في النظام الجديد للتعليم

حقيقة إلغاء مادة النربية الدينية في النظام الجديد للتعليم


    ترددت شائعة خاصة بإلغاء مادة التربية الدينية بالمدارس من المناهج التعليمية، ولقد أكد وزير التعليم الدكتور / طارق شوقي ردآ علي هذه الشائعة، أنها لا أساس لها من الصحة، ولن يتم إلغاء مادة التربية الدينية من المناهج التعليمية.

    حيث لا تسعي الوزارة ولا تفكر في إلغائها علي طلاب المدارس.

    ولقد أكد الوزير في تصريحات صحفية له، علي جروب "تطوير التعليم 2030 " من خلال تطبيق "واتس اب"، أن " مادة التربية الدينية تعد مادة أساسية منفصلة ولن يتم إلغائها.

    كان قد تم خلال الأيام القليلية الماضية أن صرح وزير التعليم بشأن طرح النظام التعليمي الجديد المقرر تطبيق العام الدراسي القادم، وتضاربت الأقاويل حوله، هل سوف يتم تطبيقه بالفعل علي طلاب المدارس؟ بجانبأسئلة حول ماهية هذا النظام، ومدي نجاح هذه التجربة علي طلاب المدارس؟.

    ولقد كان رد فعل أولياء الأمور والطلبة برفضهم لهذا النظام، لانه يطبق من مرحلة رياض الأطفال حتي مرحلة التعليم الثانوي.

    ودارت العديد من المباحثات بشأنه وتوضيح مميزاته وعيوبه، وكان رد الوزير علي هذه الاسئلة المختلفة بشانه، أنه في البداية يتم تطبيق هذا النظام علي مرحلة رياض الاطفال ومرحلة KG 1 ، وانه لن يطبق علي الطلاب في المراحل الدراسية المتقدمة.

    كما جاء فيه ان تكون اللغة الانجليزية من الصف الرابع الإبتدائي فقط، وهي المادة الوحيدة وباقي المواد باللغة العربية، ولكن في النهاية تم رفض هذا النظام وأكد الوزير علي عدم تطبيقه نهائيآ.

    إرسال تعليق