تشهد لبنان هذه الايام مرحلة الانتخابات البرلمانية  ولكن وسط اقبال ضعيف جدا بلف نحو 24,4، لقد قامت اللجان الانتخابية بفتح ابوابها في تمام الساعة السابعة صباحا ويكون هذا وسط اجراءات مشددة من الامن حيث كان يوجد عدد كبير من رجال الامن يصلوا الى ٣٠ ألف عنصر، قد بلغ عدد مراكز الاقتراع ١٨٨٠ مركز و١٥ دائرة انتخابية، والجدير بالذكر انه يوجد ٥٩٧ مرشح يوجد بينهم ٨٦ امرأة في القوائم الانتخابية .

    لقد ذكر رئيس الجمهورية ميشال عون لايد ان يقوموا  اللبنانيين بأداء دورهم تجاه بلدهم وان يقوموا بإدلاء أصواتهم ، وقال انهم يمارسون اهم عملية سياسية في تاريخ لبنان، وقد قام رئيس عون وزارة الداخلية الي المقرات الانتخابية لكي يتفقد الوضع بنفسه ويطمئن ان كل شئ على مايرام وتحت السيطرة .

    وقد قام رئس الوزراء السابق تمام سلام باعطاء له صوته لأحد المترشحين مؤكدا أن عملية الانتخاب مهمة ، وهي عبارة عن استحقاق وطني ويدل على للديمقراطية ويجب ان يقوم كل شخص باعطاء صوته، وقد قام الحريري بالتاكيد على انه هناك سوف يكون مفاجأة كبري قي النتائج لانها تعد المرة الأولى التى يطبق بها القانون الانتخابي، وقد ذكر استاذ العلوم السياسية بجامعة اللبنانية الامريكية  الاستاذ  عماد سلامة أن التحالفات البرلمانية سوف تصبح تشبه التحالفات الانتخابية التي تحدث لليوم