مجددا عنف داخل مدرجات الملعب الكبير بمدينة دار البيضاء بالمغرب

مجددا عنف داخل مدرجات الملعب الكبير بمدينة دار البيضاء بالمغرب

مجددا عنف داخل مدرجات الملعب الكبير بمدينة دار البيضاء بالمغرب


شهد الدورى المغربى اعمال عنف وشغب وذلك عقب مباراة بين فريقين محليين حيث تم اعمال عنف و تفجيرات من مشجعى الفريقين مما ادى الى خسائر طائلة بمدينة طنجة بالمغرب عندما اصدر الحكم صفير انهاء المبارة بدات اعمال العنف بدأت بمدرجات الملعب الكبير بمدينة طنجة حيث اجريت المباراة لمسابقة كأس المغرب للموسم الرياضى لعام 2016

وتطورت المواجهات من داخل الملعب الى خارجه و تحطيم العديد من السيارات الملاكى و الشرطة و اصدر هذا الخبر ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعى و ادى هذا العنف الى اصابة العديد من المواطنين و رجال الشرطة وخسائر فادحة حيث تعرضت الكثير من المحلات الى التحطيم والسرقة وخسائر فى الكثير من شوارع المدينة.

ولقد حدث الكثير من الحوادث السابقة مثل ما حدث بمدينة دار البيضاء بمارس الماضى حيث تسببت اعمال العنف الى سقوت ثلاث قتلى و اصابه 50 اخرون بجروح خطيرة وتقوم قوات الامن بجهود كبيرة للتصدى لاعمال العنف والشغب و تقوم بتامين المدرجات و زيادة الامن اثناء المباراة و تامين خروج المشجعين من المدرجات باقل خسائر ممكنة، حيث قامت قوات الامن المغربية بالتصدى ل75 شابا كان 48 قاصرا بينهم وذلك لتورطهم فى اعمال عنف و ذلك عقب مباراة كرة القدم فريقين محليين.


وأصدرت المحكمة حكما بالسجن لسبعة اشخاص بيناير الماضى بمدينة الدار البيضاء لاثارتهم للشغب و التحريض على اعمال العنف وذلك لاستغلال حماس جمهور الفريقين الرجاء والوداد البيضاويين لاثارة الشغب وذلك فى منتصف ديسمبر 2015 مما ادى الى العديد من الخسائر و اصابة العديد من رجال الشرطة وسقوط الكثير من الجرحى اثناء اندلاع العنف بين مشجعى الفريقين

التعليقات : 0

أضف تعليقاً