عاجل.. أسعار الدولار اليوم الاثنين 7-11-2016، سعر الدولار يرتفع بعد التعويم، وخبير إقتصادي يتوقع أن سعر الدولار يصل 20 جنيه خلال أيام

عاجل.. أسعار الدولار اليوم الاثنين 7-11-2016، سعر الدولار يرتفع بعد التعويم، وخبير إقتصادي يتوقع أن سعر الدولار يصل 20 جنيه خلال أيام
سعر الدولار اليوم, ارتفاع سعر الدولار اليوم
ارتفاع سعر الدولار اليوم بعد التعويم ، بعد ان تم تطبيق تعويم الجنيه، ظن البعض أن مشكلة الدولار قد تم السيطرة عليها ولكن على العكس نجد خبراء إقتصاديون، يؤكدون أن هذا القرار سيرفع الدولار أكثر من سابق، حيث أن السعر للدولار أصبح يحكمه العرض والطلب، وبالفعل زاد سعر الدولار حيث أن سعره أمس عند التعويم كان 13.50وسنوضح أسعار الدولار اليوم.

سعر الدولار في البنوك

سعر الشراء في البنوك  14.75، ويكون سعر البيع 15.75.

سعر الدولار في السوق السوداء

سعر الشراء 16.50 جنيه في السوق السوداء، وبلغ سعر البيع 17.50 جنيه.


وقد أعرب رشاد عبده، رئيس المنتدى المصري الخاص بالدراسات الإقتصادية ، أن سعر الدولار الأمريكي سوف يرتفع بشكل كبير أمام الجنيه المصري وبصورة قوية عن ذي قبل، والسبب في ذلك  يرجع إلى وجود زيادة في الطلب على الدولار الأمريكي ونقص في العرض، وأشار إلى أن المحافظ الخاص بالبنك المركزي في مصر وهو طارق عامر، قام بوضع سوق سوداء في مصر موازية للأماكن الرسمية التي يتم منها الصرف.

سعر الدولار فى السوق السوداء وفي لقاء خاص مع رشاد عبده، في البرنامج الذي يذاع على قناة الغد، وهو برنامج ساعة من مصر، قال أن محافظ البنك المركزي المصري لم يكن يعلم بأنه مخطئ في إتخاذه القرار بتعويم الجنيه كما حدث مؤخرا، وشدد على أن السعر الخاص بالدولار سوف يتجاوز العشرون جنيها في الأيام المقبلة، ويعتبر ذلك إرتفاع شديد بعد أن كان منذ يومين 18 جنيها، أما بعد قرار تعويم الجنيه أصبح الأمر مختلفا مما قد يؤدي إلى تدهور إقتصادي وغلاء في الأسعار، مما سوف ينتج عنه غضب الشعب.

وقال رئيس المنتدى المصري الخاص بالدراسات الاقتصادية موضحا أن طارق عامر، محافظ البنك المركزي، قام بالمساهمة في  إرتفاع العجز في الموازنة الإقتصادية في الدولة والتي وصلت إلى حوالي ست تريليون جنيه وتسعه من عشرة، بسبب القرار الذي قام بإتخاذه، وقام بالإشارة إلى أنه من الضروري عزل طارق عامر من مكانه، حتى لا يحدث إشتباك من الشعب معه بسبب قراراته التي عادت على الدولة بالتراجع إقتصاديا.

ويذكر أن البنك المركزي يوم أمس قام بإتخاذ قرار تعويم الجنيه المصري، مما أدى ذلك إلى تواجد حالة من القلق والإضطراب في السوق المصري الإقتصادي، فضلا عن الزيادة في أسعار السلع والمنتجات في كافة المجالات بسبب ذلك القرار، وكان آخرها زيادة سعر البنزين.

التعليقات : 0

أضف تعليقاً