تحديث.. سعر الدولار اليوم الجمعة 28/10/2016، الدولار الاخضر يواصل اشتعاله في السوق متجاوزاً الـ 16 جنيه ومخاوف من تعويم الجنيه المصري

تحديث.. سعر الدولار اليوم الجمعة 28/10/2016، الدولار الاخضر يواصل اشتعاله في السوق متجاوزاً الـ 16 جنيه ومخاوف من تعويم الجنيه المصري
سعر الدولار اليوم، اسعار الدولارفي السوق السواء

سعر الدولار اليوم في مصر، تواصل الورقة الخضراء الصعود في السوق السوداء،متجاوزا حد ال 15 جنية منذ عشرة أيام ، ويصعد الدولار مقتربا من حاجز 16 جنية ،ويواصل سعر الدولار اليوم الإشتعال في السوق السوداء في ظل إرتباك يسود السوق وحالة من التخبط وعدم الإستقرار، وقد فقد البنك المركزي السيطرة على سعر الدولار، وأصبح الدولار يرتفع يوما تلو الآخر دون رادع، ومع زيادة سعر الدولار، يزيد الطلب على الشراء ويقل المعروض من الدولار مما يزيد سعر الدولار وتزيد حالة الإرتباك في السوق.

سعر الدولار اليوم في السوق السوداء

سجل الدولار15.95 جنيه للشراء، و16.00 جنيه للبيع.

سعر الدولار في البنوك الرسمية

سجل الدلار 8.85 جنيه للشراء، و8.88 جنيه للبيع.

سعر الدولار اليوم، ويعاني البنك المركزي من عجز في احتياطي النقد للعملات الأجنبية، مما يجعل المستثمرون والمواطنون يلجأون لشراء العملات من السوق السوداء، وجعل السعر يتحكم فيه التجار وجشع التجار وبالرغم من قيام البنك المركزي بالتشديد على شركات الصرافة المخالفة،وقامت بغلق العديد من المكاتب المخالفة، ومع إتخاذ البنك المركزي جميع الإجراءات والتشديدات للسيطرة على الدولار نجد أنها على العكس، أدت لنتيجة عكسية/ وإرتفع سعر الدولار ومازال دون توقف، حيث يتعامل التاجر بحذر أثناء تبديل شراء أو بيع الدولارات وهذه الخطورة زادت من سعر الدولار الذي لم يعد ثابت على سعر بل مستمر في الصعود، مما جعل الدولار يشهد حاله مستمرة من التخبط والإرتفاع دون الإهتمام بالقوانين التي وضعها البنك المركزي من حيث تشديد العقوبة على كل من يتعامل بالدولار خارج المصارف الرسميه والبنوك الرسميه وبالسعر الرسمي الذي لم يعد احد يتعامل به من الأساس واصبح الفرق يصل للضعف، من يبيع الدولار بسعر 8 جنيهات للبنوك في حين أنه في السوق السوداء والرق الغير شرعية أصبح الضعف وقارب 16 جنيه؟؟.

سعر الدولار اليوم في مصر، مستمر في الإرتفاع ومع عدم السيطره على سعره، يبحث البنك المركزي والحكومة حاليا تطبيق تعويم الجنية المصري، ورغم توقعات مزيد من اإرتفاع في حال تعويم الجنية، حيث يفقد الجنية قيمته أمام العملات الأجنبية مما يجعل قيمتة تتراجع، وترتفع أسعار جميع السلع التي مرتفعه مسبقا وترتفع مرة أخرى ورفع الخدمات ، وقد صرح عد كبير من الخبراء أن قرار تعويم الجنية لن يكون في صالح المواطن الذي يعاني من ظروف الحياة الصعبة، ومع توقع أن تعويم الجنيه يقوم بجلب الإستثمارات لمصر، لكن تظل الأوضاع الإقتصادية تعاني من تدهور، وتوقعات بإرتفاع الأسعار بمجر اإعلان رسميا عن تطبيق الجنيه.

التعليقات : 0

أضف تعليقاً