اخبار الاهلى اليوم.. النائب العام يأمر بالتحقيق حول التهديدات التي تم إرسالها لمارتن يول بالقتل

اخبار الاهلى اليوم.. النائب العام يأمر بالتحقيق حول التهديدات التي تم إرسالها لمارتن يول بالقتل
النائب العام يأمر بالتحقيق حول التهديدات التي تم إرسالها لمارتن يول بالقتل

لقد تلقى مارتن يول المدير الفني، للنادي الأهلي ، رسالة تهديد مكتوبة ، عبر حسابه الشخصي على موقع انستجرام ، وهذه الرسالة ، مضمونها تهديده بالقتل إذا لم  يرحل من مصر ، وترك تدريب الأهلي، وبالطبع قد أثارت تلك الرسالة جدلا كبيرا جدا عندما قام يول بالإبلاغ عن محتواها.

وقد قامت إدارة النادي الأهلي على الفور عقب تلقي الرسالة ، بتقديم بلاغ خاص وعاجل جدا لوزارة الداخلية ،  وذلك بتلقي مارتن يول، المدير الفني السابق للنادي تهديدات صريحة وواضحة بالقتل، إثر خسارة النادي وخروجه من دوري أبطال أفريقيا، وخسارته الكأس، إذ حمل أصحاب الرسالة المبعوثة يول مسئولية ما حدث، وذكروا في محتواها أنه هو من تسبب أولا في تلك الخسارات المتتالية للنادي الأهلي، وأنهم لن يتركوه أبدا إن لم يقم على الفور بالرحيل من مصر نهائيا دون رجعة.

وعند علم النائب العام المستشار، نبيل صادق برسالة التهديد ، أمر اليوم السبت، بفتح باب التحقيق العاجل والموسع أيضا ، بشأن التهديدات التي أرسلت للمدرب، مارتن يول، ومحاولة كشف ملابسات الرسالة، واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة من أجل ذلك، والاستعانة بخبراء التقنية والحاسب الآلي لكشف الموضوع، ومحاولة معرفة من قاموا بهذا الفعل المشين أيضا.

واحتوت الرسالة التي تلقاها مارتن يول، عبر حسابه الشخصي انستجرام، على رسالتين الأولى مضمونها، أن يفهم بأن جماهير النادي الأهلي تريد أن يرحل ويترك النادي وتدريبه ، والرسالة الثانية مضمونها  تحذير بمغادرته النادي الأهل وتدريبه ، واذا بقي فسوف يعود إلى بلاده مقتولا.

ومما لا شك فيه أن رسائل التهديد المكتوبة للمدرب مارتن يول ، جعلته في خوف شديد ، لاسيما، بعد الأحداث التي حصلت من بعض الجمهور ، أثناء تدريب الفريق وكان معهم مارتن يول، بنادي مدينة نصر ، مما جعله في غضب وقلق ، وجعل أسرته تطالبه بالرحيل ، وترك مصر ، على الرغم من طمأنة رئيس النادي الأهلي ، وأن الأمر سيكون مع النيابة، ووزارة الداخلية  لحمايته .

التعليقات : 0

أضف تعليقاً