عاجل جدا , اخر اخبار حلب الان " حب تحترق"روسيا ومحادثات لتهدئة الوضع فى حلب

عاجل جدا , اخر اخبار حلب الان " حب تحترق"روسيا ومحادثات لتهدئة الوضع فى حلب

قالت روسيا اليوم الاحد ان المحادثات تجري لتشمل مدينة حلب للوصول الى هدوء مؤقت في القتال الذي أعلنه الجيش السوري في بعض الأجزاء الغربية من البلاد، وهي علامة على تكثيف الجهود لوقف تصاعد العنف في العاصمة حلب .

وقالت الولايات المتحدة وقف سفك الدماء في حلب، التي كانت في وسط تصعيد للعنف ولكن اتفاق وقف اطلاق النار أوسع محادثات السلام في جنيف، وكان على رأس الأولويات.

ما يقرب من 10 ايام من بداية  القصف من قبل كل من الجانب الحكومي والمسلحين في مدينة حلب وقتل أكثر من 250 شخصا، وتقول مجموعة المراقبة كانت المدينة هادئة اليوم الاحد، ولكن ضرب قصف المتمردين منطقة واحدة، وكانت هناك غارات جوية حكومية على مشارفها.

توسطت موسكو وواشنطن على اتفاق وقف إطلاق النار 27 فبراير، التي تطبق على غرب سوريا لكنها استبعدت من مقاتلي القاعدة والدولة الإسلامية أعلن في ساعة متأخرة يوم الجمعة  هدوء في القتال من قبل  الجيش السوري، التي تطبق على دمشق وبعض ضواحيها، وأجزاء من المقاطعة الساحلية شمال غرب اللاذقية. لكنها استبعدت حلب.

وقال مسؤول في وزارة الدفاع  في موسكو، والذي يدعم الرئيس السوري بشار الأسد، على ان المفاوضات تجري اليوم  الأحد للوصول الى هدوء نسبى في محافظة حلب" وقال انه تم تمديد فترة الهدوء في القتال حول دمشق لمدة 24 ساعة أخرى. في محافظة اللاذقية، فإنه لا يزال يطبق حتى يوم الاثنين دون الحاجة إلى تمديد. .

رفض عدد من الجماعات المتمردة في وقت متأخر يوم السبت وقف القتالى فى مناطق جزئية في دمشق واللاذقية، قائلا ان أي هدنة يجب أن تشمل جميع المناطق التي تكون فيها الحكومة والمعارضة كانوا يتقاتلون وذلك  وفقا للاتفاق فبراير.



التعليقات : 0

أضف تعليقاً