البابا تواضروس الثاني انتهى من صلاتي خميس العهد والبصخة المقدسة وقداس اللقان بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية

البابا تواضروس الثاني انتهى من صلاتي خميس العهد والبصخة المقدسة وقداس اللقان بكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس في الإسكندرية

انهى سيادة  البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وهو ايضا بطريرك الكرازة المرقسية اليوم الخميس من اداء كلا من صلاتي خميس العهد والبصخة المقدسة وقداس اللقان وذلك فى الكاتدرائية الأقباط الأرثوذكس ومقرها الإسكندرية.

حيث طالب سيادته خلال جلسة روحية عقبت انتهاء القداس من الأقباط بالاقتداء بسيدنا المسيح وما فعله في هذا اليوم، حيث كان متواضعا فى غسل أرجل التلاميذ ونصح ايضا بالتوبة الدائمة حيث انها بمثابة غسل الروح من الخطايا وطلب منهم ايضا ان يبدأوعهد جديد مع الله وذلك في حياة التوبة.

وقال إن يوم الخميس هو خميس العهد وهو يوم يكون فيه تجديد الحياة وذلك  للشخص المسيحي والانتقال من حياة الخطيئة  التوبة وأشار البابا إلى أن عيد العهد الموافق الخميس  هو عيد مهم جدا حيث  تأسس فيه الافخارستيا حيث انه هو  العمل الرئيسي في خدمة الكنيسة وايضا اليوم الذى تقام فيه الصلوات المسيحية ولفت ايضا فى حديثه هذا العيد يكرس لفضيلة التواضع.

وأوضح أنه عيد يهتم به كل المسيحيين من صغيرهم الى كبارهم  قائلا: «إنه قداس له طعم وتاريخ خاص، حيث بدأ في هذا اليوم العبور من العهد القديم إلى العهد الجديد» وأضاف البابا تواضروس أنه في مثل هذا اليوم أيضًا يمثل الوداع الأخير للمسيح لتلاميذه، والذى احتوى على صلاة الوداع التي هى بمثابة آخر صلاة له مع التلاميذ ال 12 .







التعليقات : 0

أضف تعليقاً