وزارة التربية والتعليم تحذف للمرة الثانية من مناهج 2016 بكل المواد اليوم , تابع جميع المحذوفات الاضافية من مناهج وزارة التعليم

وزارة التربية والتعليم تحذف للمرة الثانية من مناهج 2016 بكل المواد اليوم , تابع جميع المحذوفات الاضافية من مناهج وزارة التعليم

أعلنت وزارة التربية والتعليم المصرية اليوم السبت 2-4-2016 العمل علي حذف مقررات اضافية من مناهج الدراسة لعام 2016 وذلك بعد الحذف الاول الذي تناول كمية غير مستهان بها من الدروس التي كانت مليئة بالحشو والتكرار وعدم الفائدة علي الصف الاول والثاني والثالث والرابع والخامس والسادس الابتدائي ، حيث ان منهج الصف السادس الابتدائي والمتعلق بالشهادة الابتدائية قد تم حذف الكثير منه للمرة الثانية .

وقررت وزارة التربية والتعليم علي لسان المتحدث الاعلامي الرسمي للوزارة ان المناهج المحذوفة والاجزاء الموجودة في الدروس سيتم وضعها علي موقع وزارة التربية والتعليم اليوم السبت 2-4-2016 وتوزيع منشورات بالمحذوف علي المديريات التعليمية في القاهرة الكبرى ومدن الصعيد ومدن الدلتا والقنال ومطروح وسيناء.

وقد اكد مسؤول بارز في وزارة التربية والتعليم انه قد تم اعداد منشورات سيتم توزيعها علي مديريات التعليم في الغربية والدقهلية والمنوفية وكفر الشيخ والشرقية ومديرية التعليم في البحيرة والأسكندرية .

وقد أقترح العديد من اولياء الامور والطلاب في جمهورية مصر العربية تخفيف اكثر للمناهج الموجود بها العديد من الحشو والتكرار والنظريات العلمية والأدبية القديمة التي اصبحت خاطئة ولا تتماشى مع العصر العلمي والتكنولوجي والثقافي المصري والعالمي في زمن اجتاز زمن العولمة وسط حرب وثورة تكنولوجية ومواقع تواصل اجتماعي علي فيسبوك وموقع تويتر للتغريد وموقع يوتيوب العالمي لمقاطع الفيديو.

وأكد العديد من المتابعين علي مواقع التواصل الاجتماعي انهم يطالبون وزارة التربية والتعليم بحذف كل الوحدات الغير ضرورية في اللغة الانجليزية بالصف الثالث الأعدادي نظرا للمشاق والمتاعب التي يعاني منها الطلاب في التيرم الثاني بسببها في المرحلة الاعدادية التي تكون استعدادا لدخول الطالب الثانوية الاكثر صعوبة وتأهيلا لمتعلم جامعي او فني متميز.

ومن جهة اخرى ، أكد مصدر رفيع المستوى ان الحذف سيتم علي سنوات النقل بالضافة الي الشهادات العامة الابتدائية والاعدادية والثانوية ويبدو ان الوزارة تريد عمل تغيير شامل في المناهج ولكن بشكل تدريجي لعدم حدوث اي خلل تعليمي مفاجيء .

ويذكر ان هناك حالة من الجدل والنقاش الطلابي ووسط اولياء الامور حول طبيعة الاجزاء المحذوفة بين مرحب بالقرار واخرين غير مرحبين وستقوم وزارة التربية والتعليم بالظهور من خلال وسائل الاعلام بواسطة المتحدث الاعلامي ووزير التربية والتعليم لتوضيح الرؤية امام الجميع.

التعليقات : 0

أضف تعليقاً