اخبار مصر اليوم الخميس 4-2-2016 : سد النهضة وانهاء التقرير الفني هذا الأسبوع

اخبار مصر اليوم الخميس 4-2-2016 : سد النهضة وانهاء التقرير الفني هذا الأسبوع

أعلن وزير المصري الري حسام المغازي يوم الاربعاء ان خبراء الوزارة في اللجنة الثلاثية الوطنية في جراند الاثيوبية سد النهضة ستختتم تقاريرها حول العروض الفنية للشركات الفرنسية "في وقت لاحق هذا الاسبوع.
فإن الخبراء المصريين تصدر تقريرا عن العروض الفنية من شركات الفرنسية على دراسات السد وتأثيره على كل من مصر والسودان.

العروض تشمل دراسات التقييم الثاني: تقييم المخاطر من آثار السد على تدفق المياه إلى مصر والسودان، ودراسة أخرى أن يعالج الشواغل البيئية. وأضاف الوزير في تصريحات صحفية أن الوفد المصري الذي يتوجه إلى الخرطوم السبت المقبل لبدء الجولة 10TH من المحادثات بين مصر والسودان وإثيوبيا.

فإن جولة لمدة ثلاثة أيام من المحادثات تشغيل من يوم الأحد حتى يوم الثلاثاء على الرغم من أن مصر قد أعربت مرارا عن قلقها إزاء تأثير السد محتمل على البلاد، وتصر اثيوبيا انها لن تؤثر سلبا على حصة مصر من مياه النيل.

وقال المغازي فإن اللجنة المصرية دراسة ومراجعة العرض قبيل اجتماع ثلاثي حيث سيتم مناقشته مع الحضور من ممثلين اثنين من الشركات الاستشارية الأجنبية، كما اتفق عليه في خارطة الطريق المعتمدة في الخرطوم في السودان.

وقال المغازي أن العرض يشمل اثنين تقييم المخاطر المتعلقة آثار السد على تدفق المياه إلى مصر والسودان، ودراسة أخرى أن يعالج الشواغل البيئية.

في مقابلة تلفزيونية سابقة، قال وزير الري المصري أن الدراستين، والتي لا تهتم بإعادة تصميم السد، سينتهي في 11 شهرا، مع الدراسة الأولى تبدأ في فبراير.

وجاءت تصريحات المغازي قبيل زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسى إلى أديس أبابا في إثيوبيا يوم الجمعة، حيث من المتوقع ان يعقد محادثات مع نظرائه من السودان وإثيوبيا على السد، قبيل قمة الاتحاد الإفريقية المقبلة في أديس أبابا.

وقال السفير المصري في إثيوبيا أبو بكر حنفي قبل قمة الاتحاد الافريقي ان اثيوبيا لم خرق إعلان المبادئ الذي وقعه قادة الدول الثلاث مارس 2015.


"، وسيكون هناك خطوة مهمة على المستوى الدولي حيث يمكن أن مصر تلجأ لقوانين المياه الدولية التي تضمن حق دول المصب" حصة المياه من الأنهار المشتركة مع دول المنبع "وقال حنفي عندما سئل عن رد الفعل المصري تم اختراقه إثيوبيا للاتفاق.



التعليقات : 0

أضف تعليقاً