نفت وزارة الدفاع الروسية التكهنات حول بناء القاعدة الجوية الثانية في سوريا

نفت وزارة الدفاع الروسية التكهنات حول بناء القاعدة الجوية الثانية في سوريا
نفت وزارة الدفاع الروسية التكهنات حول بناء القاعدة الجوية الثانية في سوريا

نفت وزارة الدفاع الروسية التكهنات حول بناء القاعدة الجوية الثانية في سوريا. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الشائعات يمكن أن تكون عملية العلم كاذبة عن طريق أنقرة للتغطية على تركيز القوات التركية على الحدود السورية.

"لا توجد قواعد جوية" الجديدة "أو إضافية" القفز فوق قواعد "للطائرات الحربية الروسية في الجمهورية العربية السورية، وكذلك لا توجد خطط لإنشاء أي،" وقال الميجر جنرال المتحدث باسم وزارة الدفاع ايغور كوناشنكوف مؤتمر صحفي يوم الاثنين.

وفقا لكوناشنكوف، "المزاعم التي نشرتها صحيفة التايمز البريطانية بشأن هذه المسألة هي إما مهزلة أو محاولة محرجا لتوفير وسائل الاعلام تستر لسحب في عدد كبير من القوات التركية إلى الحدود السورية بالقرب من منطقة القامشلي ".

صحيفة نيويورك تايمز ذكرت يوم السبت ان الرئيس رجب طيب اردوغان "عبروا عن قلقهم" يوم الجمعة في تقارير تفيد بأن "ما يصل إلى 200 من أفراد الروسية" قد لوحظ تعزيز مدرج في قاعدة جوية في المدينة السورية من القامشلي (المعروف أيضا باسم آل القامشلي، القامشلي أو القامشلي) على الحدود الشرقية مع تركيا.

القرب المزعوم للأفراد الروسي إلى الحدود التركية أنقرة قلق إلى حد أن أفيد الجيش التركي أن إرسال تعزيزات إلى الجزء الحدود منها، مع الجنود "حفر الخنادق"لمواجهة خطر وهمي.

"لقد أكدنا مرارا وتكرارا أن طائرة من قوة العمل الروسية في سوريا إلى الجزء النائية من البلاد زمن الرحلة حوالي نصف ساعة"، وقال كوناشنكوف، مضيفا أن أي "الخطاب مباشرة الوجه" حول نشر الجوية الروسية القوة لالقامشلي تقع ضمن مجال "البسطاء المطلقة".

التعليقات : 0

أضف تعليقاً