اخبار سويا اليوم : المعارضة ومحادثات السلام

اخبار سويا اليوم : المعارضة ومحادثات السلام



قال رئيس وفد النظام السوري محادثات في جنيف في شهر مارس، بشار الجعفري يوم الأحد أن الأطراف الأخرى "لا تحترم" قرار في 2254، حيث لم يبدأ المؤتمر بسبب التأخير في وفود المعارضة، مبينا "لا خطورة أو إحساسهم بالمسؤولية"، جنبا إلى جنب مع المتحدث باسم المعارضة السورية قال سالم المسلط أن النظام سيعمل على "تعطيل" المفاوضات، مشيرا إلى أن "تقلص" في سوريا والسوريين ليسوا "الإرهاب".
وقال رئيس وفد النظام السوري إلى جنيف 3 بشار الجعفري في مؤتمر صحفي يوم الاحد، وصل الوفد في جنيف "لالتزامات الحكومة السورية وحرصها على إنهاء سفك الدماء، ودعوة مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية، ستيفان دي مستورا ".
وفقا لالجعفري، والهدف من ذلك هو "المشاركة في الحوار السوري السوري غير المباشر، من أجل إطلاق عملية من جامعة سورية دون شروط مسبقة ودون تدخل خارجي".

وقال الجعفري المحاولات التي يبذلها البعض لإعادة الأمور إلى الصفر، في حين أن العملية السياسية الحالية هي تراكمية وليست وليدة اللحظة، والحديث عن شروط مسبقة، وسياسة "هواة" وليست سياسية.
ووصف الجعفري، ونتيجة للعمل في المملكة العربية السعودية والأردن بأنها "فاشلة"، أن قوائم المنظمات الإرهابية المحدد، لم يتم الوصول إليها لتشكيل وفد المعارضة، والنتيجة نراها اليوم هو تأثير الشركة، شريطة أن لا أعرف أي واحد منا، أو حتى أسماء الوفد مبعوث الامم المتحدة دي مستورا المعارضة حتى الآن، مشيرا إلى أن "عدم وجود توافق دولي في الآراء حول تحديد الارهاب انقاذ هام فارغة ".

وقال الجعفري الوفد رياض "يعمل في احتكار تمثيل المعارضة"، معتبرا انه "ليس الرهان على نحو متزايد، ونحن لا نريد أن نتعاون مع آخر، ولكن كان الحكومة السورية إيجابية لهذا الجهد الدولي، ولكن كانت المشكلة دائما الطرف الآخر، وأنها يجب أن تأتي إلى جنيف وجدول الأعمال الوطني والدخول في حوار امتياز السوري السوري بعيدا عن أي تدخل خارجي ".
وقال الجعفري ان "هناك استعادة أطراف عربية الأمور إلى حالة الصفر، وتصر على تكرار تجربة جنيف 2، في حين فرض وفد التحالف للحوار، والتي فشلت في ذلك الوقت، واليوم ويتكرر هذا الأمر من قبل بعض العواصم، التي تريد أن تفرض بعض الأطراف في محادثات جنيف ".

التعليقات : 0

أضف تعليقاً