قتل طفل علي يد شرطيين امريكيين بعد ان قاموا بملاحقه والده لاعتقاله

قتل طفل علي يد شرطيين امريكيين بعد ان قاموا بملاحقه والده لاعتقاله
قتل طفل علي يد شرطيين امريكيين بعد ان قاموا بملاحقه والده لاعتقالهقتل طفل علي يد شرطيين امريكيين بعد ان قاموا بملاحقه والده لاعتقاله

قام شرطيين في امريكا بقتل طفل ذو الست سنوات والذي قتل اثناء ملاحقه الشرطيين لوالد الطفل في ولايه لويزيانا ووقعت الحادثه داخل سياره الرجل وابنه حيث تم ملاحقتهم من قبل الشرطيين الذين اطلقوا النيران فقاموا باصابه الوالد بطلق ناري اصابه بالغه الخطورة بينما الطفل جيرمي مارديس تم قتله وتبين من فحص الطب الشرعي ان الطفل وفاته مؤكدة بسبب كدمات بالرأس والصدر .

وعلي اثر تلك الواقعه التي حدثت تم توجيه الاتهامات الي الشرطيين وتم اعتقالهم وتبين ان نوريس جرينهاوس الشرطي الاول وديريك ستافورد الشرطي الاخر متهمان الان بتهمه القتل من الدرجة الثانيه ويمتثلان امام القضاء لتلقي العقوبة اللازمة .

وقد وصف العقيد ايدمونسون المسئول عن التحقيقات في تلك القضية ان ما حدث احد الامور المزعجه التي يراها الشخص في حياته بصفته كأب ولم يمر عليه مثل تلك الجريمه وقد رفض العقيد الاخبار عن سبب ملاحقة والد الطفل من قبل الشرطيين وافاد بان الكاميرا التي بموقع الحادث جاري تفريغها لمعرفه تفاصيل الحادث .

التعليقات : 0

أضف تعليقاً