تكبيرات العيد 2015-1436 تحميل تكبيرات العيد mp3 استماع على اليوتيوب تكبيرات العيد mp3 لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك mp3 بصوت الحجاج

تكبيرات العيد 2015-1436 تحميل تكبيرات العيد mp3 استماع على اليوتيوب تكبيرات العيد mp3 لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك mp3 بصوت الحجاج
تكبيرات العيد 2015-1436 تحميل تكبيرات العيد mp3 استماع على اليوتيوب تكبيرات العيد mp3 لبيك اللهم لبيك لبيك لا شريك لك لبيك mp3 بصوت الحجاج
تكبيرات العيد mp3‏ من منا كل عيد اضحى لم يستمع الى تكبيرات العيد التى تعلو المساجد فى جميع بقاع الارض والدول الاسلامية وعبر شاشات التلفزيون من الحرم المكى بصوت الحجاج، والبعض يستمع الى تكبيرات العيد على اليوتيوب 2015، نستعرض معكم اليوم كول تون تكبيرات العيد، التي تبث الفرحة و السرور في البيوت احتفالاً بعيد الاضحى المبارك 1436 يوم الخميس الموافق 24-9-2015 اول ايام عيد الاضحى المبارك، ويحتفل المسلمون بعيد الاضحى لمدة اربعة ايام و يقوم بذبح الأضاحي و توزيع اللحوم على الفقراء و المحتاجين.

و تكبيرات العيد هي الله أكبر الله أكبر الله أكبر … لا إله إلا الله.
الله أكبر الله أكبر .. ولله الحمد.
الله أكبر كبيرا، والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلًا.
لا إله إلا الله وحده … صدق وعده .. ونصر عبده .. وأعز جنده وهزم الأحزاب وحده.
لا إله إلا الله .. ولا نعبد إلا إياه .. مخلصين له الدين، ولو كره الكافرون.
اللهم صلِّ على سيدنا محمد، وعلى آل سيدنا محمد، وعلى أصحاب سيدنا محمد، وعلى أنصار سيدنا محمد، وعلى أزواج سيدنا محمد، وعلى ذرية سيدنا محمد وسلم تسليما كثيرا.

“الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد”، هكذا نبدأ باستقبال العشر الأوائل من ذي الحجة وعيد الضحى المبارك هذا العام، حجاج في بيت الله الحرام أو قلوبنا معلقة بزيارة الحرم المكي ملبيين للنداء  بقلوبنا و أرواحنا في شتى أنحاء العالم ذاكرين الله تعالى بتكبيرات الحج.

مع بداية العشر الأوائل من شهر ذي الحجة يحرص المسلمون في كل بقاع الأرض على ذكر الله تعالى، بأفضل الذكر المحبب في هذه الأيام و هو التكبير، و صفة تكبيرات الحج تكون بـ:

“الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد”، و لذكر الله تعالى في أيام من أفضل الأيام و أحبها إلى الله ثواب و أجر عظيم، و ذلك امتثالاً لأمره كما قال تعالى في سورة الحج: {وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ} ، أي “العشر الأوائل من ذي الحجة”.

و قال عمر رضي الله عنهما : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «مامن أيّام أعظم عند الله سبحانه ولا أحب إليه العمل فيهن من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل والتكبير والتحميد»، لذلك نقدم لكم فيديو رائع بتكبيرات الحج من الحرم المكي.

رد عدد من الشيوخ أن التكبيرات ليس من البدع وذلك تحقيقاً للأية “ولتكبروا الله على ما هداكم” وأن الذكر كلما زاد كلما كان شىء حسن و محبز .
و برر العديد خطأ فتوى أن التكبير بدعة هو أن التكبير هو ذكر و الذكر شىء حسن وليس به أي بدع، و المراد منها تكبير الله بأي صيغة، وكل عام وانتم بخير.

التعليقات : 0

أضف تعليقاً